مال و أعمال

إطلاق أول خريطة تفاعلية ومرصد اقتصادي فى قمة مصر للتجارة والاستثمار الشهر المقبل

تحت شعار نحو خريطة تفاعلية للاستثمار في قطاع التجزئة تنطلق فى الثالث والعشرين من شهر مارس المقبل قمة مصر للتجارة والاستثمار التى تقام للمرة الثانية فى مصر وشمال أفريقيا تحت رعاية وزارتى التموين والتجارة الداخلية والتخطيط وجهاز تنمية التجارة الداخلية برئاسة الدكتور إبراهيم عشماوى ودعم من صندوق مصر السيادى وجهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية وعدد من الجهات والمؤسسات الحكومية.

وتطلق قمة مصر لتجارة التجزئة والاستثمار أول خريطة تفاعلية للاستثمار في قطاع التجزئة فى السوق المصرى، كما تطلق أول مرصد اقتصادي لقطاع التجزئة مما يعد نقلة كبيرة فى استخدام التكنولوجيا في هذا القطاع الهام والحيوي الذى تتجاوز حجم استثماراته عشرات المليارات.

تعد القمة أحد أهم الأنشطة الاقتصادية التى يتم تنظيمها كل عام وينتظرها قطاع تجارة التجزئة في مصر والشرق الأوسط، وتعتبر القمة في نسختها الثانية في مصر انطلاقة جديدة لدعم القطاع الأهم بالاقتصاد المصرى.

القمة تناقش أهم التحديات وأحدث الخطط والأفكار لإنشاء وتطوير شركات تجارة التجزئة فى العالم ومصر التى شهدت تطورا كبيرا في هذا القطاع وينتظرها الآلاف من العاملين فى قطاع تجارة التجزئة لما تمثله لهم من نقطة انطلاق قوية لتنمية أعمالهم ومشروعاتهم واستثماراتهم فى مجالهم الذى يعد من أهم وأوسع قطاعات الاقتصاد فى مصر
ويسعى كافة المستثمرين إلى تحقيق طفرات فى حجم مشروعاتهم والاستعداد للنمو بخطط وكفاءات جيدة.

تعد قمة تجارة التجزئة حلقة الوصل بين المستثمرين، وصغار التجار، ورواد الأعمال الباحثين عن إنطلاقة لمشروعاتهم فى نفس المجال، وأصحاب الكفاءات والخبرات المحلية والعالمية.
تشهد القمة حضور 42 من أهم وأكبر المتحدثين فى العالم فى قطاع التجارة وينقلون لكافة الحاضرين خبراتهم ونصائحهم وأرائهم فى كيفية تخطى العقبات والتحديات التى تواجه المسثمرين فى قطاع تجارة التجزئة، وكيفية تطوير وتنمية مشروعاتهم، كما يستهدف الحدث حضور 500 زائر بين مديرين وخبراء ومستثمرين وشباب، يبحثون جميعا عن فرص لتبادل الخبرات والبحث عن إجابات لتساؤلاتهم حول تجارة التجزئة .
يتم تنظيم القمة بالتحالف بين شركتى بيزنكس القابضة وفيكتورى ليتك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى